Please select your country / region

Close Window
GT
مجتمع GT SPORT
SA

GT ACADEMY EUROPE 2012 SEASON RECAP

ملخص موسم أكاديمية GT "أوروبا" لعام 2012

في أغسطس من عام 2012، اجتمع عدد من أسرع لاعبي PlayStation® Gran Turismo®5 من جميع أنحاء أوروبا في حلبة "سيلفرستون" عاصمة سباقات السيارات في "بريطانيا"، للاشتراك في المرحلة الأخيرة من مسابقة أكاديمية GT "أوروبا" لعام 2012. وكان هذا الموسم الرابع لمسابقة أكاديمية GT "أوروبا" مع فرصة تحقيق حلم أحد اللاعبين بأن يصبح سائق سيارات سباق حقيقي والمشاركة بسيارة Nissan 370Z GT4 في "سباق دبي 24 ساعة" في يناير من عام 2013.

اللاعبون الذين تأهلوا وانتقلوا إلى حلبة "سيلفرستون" تم اختيارهم من ضمن 830 ألف شخص اشتركوا في أكاديمية GT "أوروبا" عام 2012 عن طريق تحدي السباق الزمني عبر تنزيل إصدار خاص من Gran Turismo for PS3™. رحلة المشتركين في أكاديمية GT كانت سريعة، منذ بدايتهم في شهر يونيو من عام 2012، حيث اشترك الكثير من الأشخاص في الاختبار عبر الإنترنت واشترك آخرون في أماكن مخصصة للعب المباشر عبر "أوروبا"، مما أتاح لهم فرصة الاشتراك في المسابقة عن طريق مقصورات للعب موجودة في أماكن مختلفة مثل مهرجان "جودوود" للسرعة في "إنجلترا" ومعرض سيارات "برشلونة". وتأهل السائقون الأفضل من كل دولة بعد ذلك إلى سباقات النهائيات الوطنية التنافسية في شهر يوليو، المقامة في مناطق سباقات تقليدية عبر القارة مثل "إشتوريل" و"زولدر" و"نوربورغرينغ". بعد ذلك، تم اختيار أفضل 36 متسابقًا لخوض التحدي النهائي في "المملكة المتحدة" في شهر أغسطس: معسكر السباق.

وتم تقسيم اللاعبين إلى مجموعات من 6 مناطق، كل مجموعة تتكون من ست متسابقين، وجرت مراحل الإقصاء خلال الأسبوع، بينما تواجد عددًا من المرشدين المميزين لتوجيه اللاعبين على الدوام.

"فرنسا" "إيطاليا" "أيرلندا" و"المملكة المتحدة"
"سيباستيان بيرترون"
"أنطوني دوفال"
"بيير لينوار"
"ستيفن غاسيوت"
"كوينتين فاندورا"
"كيفن بارتش"
"أندريا كوزارو"
"أندريا فازولو"
"داريان روجنيك"
"فرانشيسكو باولو باسو"
"ماتيو مازيير"
"مورينو كوفري"
"دانيال غلوفر"
"ديفيد وليامز"
"إستفان ديمس"
"جاك أونيل"
"توماس غيبسون"
"ديس فولي" (أيرلندا)
المرشدين: "رينيه أرنو" و"فرانك مايّو"
بالإضافة إلى الفائز في مسابقة أكاديمية GT لعام 2010: "جوردان تريسون"
المرشد: "فيتانتونيو ليوتزي" المرشدين: "جوني هربرت" و"روب بارف"
بالإضافة إلى الفائز في مسابقة أكاديمية GT لعام 2011: "جان ماردنبورو"
شبه جزيرة "أيبيريا" "بنيلوكس" "سويسرا" و"النمسا" و"بولندا"
"دييوغو سوزا" (البرتغال)
"هوغو غونسالفيس" (البرتغال)
"راؤول بريرا" (البرتغال)
"دانيال هريرا" (إسبانيا)
"خيسوس سيسليا" (إسبانيا)
"لويس مونياث" (إسبانيا)
"وولفغانغ رايب" (بلجيكا)
"ساشا غورل" (بلجيكا)
"ماكسيم أندريه" (بلجيكا)
"فرانك فان غوسترين" (هولندا)
"إنريكو ميلاي" (هولندا)
"هاني السبتي" (هولندا)
"رولف أُلتشي" (سويسرا)
"غييوم بلانك" (سويسرا)
"كريستوف ستينغيدر" (النمسا)
"ماتياس ريزنر" (النمسا)
"توماز بوغوسلاسكي" (بولنداا)
"كريستيان كورزينيوسكي" (بولندا)
المرشدين: "داني كلوس" و"لوكاس أوردونيز" المرشدين: "باس ليندارس" و"تيم كورونل" المرشد: "سيباستيان بومي"

خلال معسكر السباق في "سيلفرستون"، كان المتسابقون منشغلين للغاية، حيث تعلّموا في المعسكر مجموعة متنوعة من المهارات التي سيحتاجونها عند خوضهم سباقات حقيقية. فبالإضافة إلى مهارة التحكم في السيارة وتعليمات واختبارات الحلبة وتحديات الازدحام وسباقات الـ"دوغ فايت" العنيفة، خاض المتسابقون سباق الكارت بسيارة Nissan 370Z على مسار رالي وقاموا بجولة في السيارات أحادية المقعد، كما خضعوا لتدريبات بدنية قاسية. فوق كل ذلك، قابل المتسابقون "كازنوري ياموتشي"، مصمم لعبة Gran Turismo creator، و"دارين كوكس" مدير شركة Nissan "أوروبا"، اللذان عملا معًا لإنشاء المسابقة التي أجريت للمرة الأولى في عام 2008.

في نهاية معسكر السباق، وبينما كانت لجنة التحكيم تتخذ قرارها بشأن الفائز، أجرى المتسابقون الاختبارات القياسية الأخيرة – اختبارات لياقة بدنية واختبارات قيادة بسيارات 370Z حول حلبة "ستو". الاختبارات التي كانت مطابقة للاختبارات التي أجريت في بداية معسكر السباق، زوّدت لجنة التحكيم بمقياس للتقدم الذي أحرزه المتسابقون داخل وخارج المضمار. لقد كان القرار صعبًا، لكن في النهاية تم تتويج متسابقًا واحدًا من كل منطقة كفائز محلي: "سيباستيان بيرترون" (فرنسا) و"ديس فولي" (أيرلندا) و"وولفغانغ رايب" (بلجيكا) و"أندريا كوزارو" (إيطاليا) و"هوغو غونسالفيس" (البرتغال) و"رولف أُلتشي" (سويسرا). وبعد ذلك اتجه المتسابقون الـ6 النهائيين للتنافس على الجائزة الكبرى والفوز بمسابقة أكاديمية GT.

أقيمت بطولة العالم لسباقات التحمّل (WEC) في "سيلفرستون" في نهاية الأسبوع - في الوقت ذاته الذي نافس فيه "لوكاس أوردونيز" بطل أكاديمية GT لعام 2008 في سباق "لو مان" عن فئة P2 تحت رعاية Nissan. وبحضور فرق WEC والمشجعين، تنافس المتسابقون الـ6 النهائيون في سباق مؤهل مدته 20 دقيقة لتحديد المتسابق الذي سيفوز بموقع الصدارة عند الانطلاق في سباق أكاديمية GT. بدأت الأمطار في التساقط بعد انتهاء جولتين من السباق المؤهل، مما زاد من حدة وإثارة السباق بعد حدوث عدد من الانزلاقات بينما انطلق المتسابقون نحو النهاية. وكانت النتيجة متقاربة، حيث ضمن "وولفغانغ رايب" من "بلجيكا" الحصول على موقع الصدارة عند الانطلاق بفارق أقل من عشر الثانية عن "هوغو غونسالفيس".

في اليوم الأخير للمسابقة، الموافق 25 أغسطس من عام 2012، اصطفّ المتسابقون على خط البداية في سيارات 370Z متطابقة للتسابق في أول سباق سيارات حقيقي لهم. وتمكّن "وولفغانغ" منذ بداية السباق من التصدي لسيارة "أندريا كوزارو"، وحافظ على مركز الصدارة بشراسة حتى خط النهاية. أمّا انتهاء "أندريا كوزارو" في المركز الثاني فكان أمرًا مثيرًا للإعجاب أيضًا حيث قام بشق طريقه من المركز الأخير حتى احتل المركز الثاني.

النتائج المؤهلة
"وولفغانغ رايب" (بلجيكا) 2’38.202  
"هوغو غونسالفيس" (البرتغال) 2’38.289 +0.087
"سيباستيان بيرترون"(فرنسا) 2’39.373 +1.171
"رولف أُلتشي" (سويسرا) 2’39.780 +1.578
"ديس فولي" (أيرلندا) 2’40.044 +1.842
"أندريا كوزارو" (إيطاليا) 2’41.111 +2.909
نتائج السباق
"وولفغانغ رايب" (بلجيكا) 14:58.153
"أندريا كوزارو" (إيطاليا) +2.537
"سيباستيان بيرترون"(فرنسا) +5.147
"رولف أُلتشي" (سويسرا) +5.280
"ديس فولي" (أيرلندا) +8.765
"هوغو غونسالفيس" (البرتغال) +10.795

بعد الكثير من المداولات بين لجنة التحكيم، تم إعلان فوز "وولفغانغ رايب" في النهاية بمسابقة أكاديمية GT "أوروبا" واحتلاله المركز الأول في "سيلفرستون". وعلق "وولفغانغ" قائلًا "إنه أجمل يوم في حياتي" وتابع "إنه أمر مذهل، أمر لا يصدق. لقد بكيت على المنصة من فرط سعادتي. أن أتوج بطلًا من بين الكثير من الأشخاص الذين شاركوا في تجربة سباق Gran Turismo ، أمر لا يمكن تصديقه."

بعد ذلك، انضم "وولفغانغ" إلى برنامج مكثف لتطوير مهارات القيادة استمر لمدة 3 أشهر. مما ساعده على الاستعداد للتنافس في سباق "دبي" 24 ساعة في يناير من عام 2013 بسيارة Nissan 370Z GT4 برفقة "مارك شولزيتسكي" و"لوكاس أوردونيز" و"رومان روسينوف"، السباق الذي انتهى بفوز ساحق للفريق واحتلاله المركز الثاني عن الفئة.