Please select your country / region

Close Window
GT
مجتمع GT SPORT
SA
تـقارير الحدث

تنال 1969 Ferrari 512S جائزة Pebble Beach Gran Turismo لعام 2021، المعروفة كذلك من فيلم "Le Mans!"

خلال Pebble Beach Concours d’Elegance بنسخته السبعين، اختار منتج سلسلة Gran Turismo كازونوري ياماوتشي سيارة 1969 Ferrari 512S لتلقي جائزة Gran Turismo.

تُعد Ferrari 512S سيارة من فئة المجموعة 5 طوّرتها Ferrari للتنافس في International Championship للجهات المصنعة. يُقال إن التطوير استغرق 3 أشهر وحسب، يُدير السيارة محرّك بقوة 550 حصان وبسعة 5 لتر وV12 طوّره فرانكو روكشي الذي حل محل المهندس العبقري فيتوريو جانو.

شاركت Ferrari في سباقات السيارات الرياضية أواخر الستينيات بسيارة 330P4 الشهيرة لكن بعد تغييرات على فئات إزاحة المحرك، لم تعد P4 تنافسية، وكانت 512S السيارة التي أعدوها بسرعة لتحل محلها. كان لدى الهيكل المستدير إطار خارجي بشكل أنبوب فولاذي مغطى بطبقة ألمنويوم خارجية وكانت هذه أول مرة يتم فيها كذلك استخدام مواد بلاستيكية.

خاضت 512S معارك عديدة شهيرة مع Porsche 917 في سباقات السيارات الرياضية في السبعينيات، وحققت شهرتها بفضل أدائها، ظافرة بالمركز 3 في سباق 24 Hours of Daytona وفوزها بسباق Sebring 12 Hour. يملك الممثل ستيف ماكوين السيارة التي ظهرت في نسخة هذا العام من Pebble Beach، وقد ظهرت السيارة في فيلم "Le Mans" من بطولة ماكوين.

من المخطط ضم Ferrari 512S هذه إلى Gran Turismo في المستقبل. أما حاليًا، نالت 1938 Mercedes Benz 540K Autobahn Kurier جائزة Best of Show.

أدناه وصف باقي السيارات المرشحة لجائزة Gran Turismo هذا العام، وفق كلام مصمم السيارات العالمي ذائع الصيت هيديو كوداما.

Ferrari 365P (1966)

يُعد هذا طرازًا استثنائيًا من Pininfarina في Paris Salon لعام 1966. 365P سيارة Berlinetta بمحرّك في المنتصف بسعة 4.4 لتر وV12 مخصص للسباقات الرياضية. ربما كان لها دور كذلك في إقناع إينزو الذي كان اهتمامه مركزًا على السيارات ذات نمط المحرك الأمامي والدفع الخلفي التقليديين في ذلك الوقت.

أكثر ما يميزها هو اتساعها لثلاثة أشخاص، حيث يجلس السائق في منتصف السيارة. وكان هذا إلهامًا لسيارتيّ Matra Simca Bagheera (1974) وMcLaren F1 (1993) في السنين اللاحقة. على الهامش، خضع هذا الشكل لاختبارات بالفعل في سيارة 1936 Panhard Dynamic Sedan قبل 365P.

خطفت هذه السيارة بالتحديد الأنظار في كل من عروض لندن ولوس أنجلس، واشتراها زبون أمريكي بعد ذلك. يقال إن غياني أنجيلي من Fiat طلب واحدة له أيضًا. لا شك أن أنجيلي المحبوب لدى السيدات كان يُقل معه سيدات جميلات على كلا الجانبين خلال قيادته للسيارة.

يشبه هذا التصميم كذلك تصميم Dino 206 من هذه الحقبة، إلا أن قوتها وجمالها أعلى.

Ferrari 410 Super America Superfast (1956)

كانت 410 Super America طراز Pininfarina ظهر للمرة الأولى في عرض سيارات Brussels عام 1956، وانتقلت من سلسلة 357 إلى سلسلة 410 ذات الأداء العالي. لم تختلف عن سابقتها من حيث التصميم. كانت فتحة الهواء الأمامية واسعة أكثر من اللازم ولم تكن ذات تصميم جيد.

على الصعيد الآخر كانت Superfast ذات مقدمة منخفضة، وتماشت الفتحة الهوائية معها بشدة. تم إجراء عدة اختبارات كذلك تم تطبيقها لاحقًا على الطرازات بعد ذلك، مثل اختلاف الألوان بين الخط الأفقي على طول الوسط والهيكل الرئيسي، والبنية ذات النتوءات التي تزيل العمود A وتوزع الضغط على اللوح الجانبي وما إلى ذلك.

لكن الطراز الأمريكي الرائج في ذلك الوقت يشير إلى أن عنفات الذيل كانت مبالغًا فيها. خضعت سيارات Superfast بعد هذا الطراز لتعديلات وحافظت على بعض السمات كذلك، لذا يمكن القول إن الابتكار في هذا الطراز كان على أشده.

Miller 91 (1926)

أول شيء يدور في بالك عند سماع اسم Miller هو سيارة السباقات ذات الادفع الأمامي الفائقة التي يندر وجودها في أمريكا. بطل القصة هو هاري ميلر، مصمم سباقات قدّم العديد من الأفكار المجانية والجامحة إلى أن تشارك مع شركة كبيرة أخرى وهي Offenhouser بين 1910 والحرب العالمية الثانية.

واصل Miller تقديم إبتكارات عديدة مثل الدفع الأمامي والرباعي والشحن الفائق والتعليق المستقل. هناك أيضًا سيارة محطمة للأرقام القياسية على شكل بيضة، وهي مبنية على سيارة 1917 Delage, حتى على طول الأطلنطي في أوروبا، لاحظ إيتور بوغاتي هذه الإنجازات.

لم يكن الطراز المشارك بدفع أمامي، لكنه يشتهر بالتوازن المثالي. قاده فرانك لوكهارت عام 1926 في سباق Indy 400 Mile وحقق النصر.

يسع المرء حقًا الشعور بجمال وذكاء المهندس الذي لا يضيع الوقت، وهذا شائع في سيارات Miller.

Porsche 917/30 (1973)

أكمل فريق Porsche في فايسيك بقيادة إف. بيك 917 التنافسية المبنية على 908، أملًا في هزيمة Ferrari 512 وFord GT40 في سباق 24 hours of Le Mans. رغم أنها لم تحقق النتيجة المرجوة في السباق الأول، فقد فازت في عاميّ 1970 و 1971، مكتسحة التصدير. أردوا التسويق لها في سوق أمريكا الشمالية كذلك، لذا كانت السيارة التي أرسلوها إلى سلسلة CAN-AM تحمل اسم 917/10.

تم تطويرها بعد ذلك إلى 917/30 وتولاها فريق روجر بينسك. حصل بيسنك مؤخرًا على شراكة من SUNOCO وأضاف سيارتين بلونها الأزرق الشهير. رغم أن السيارة احتفظت بآليات 917 الأصلية، فقد كان لها رفراف خلفي كبير وخضعت لتغييرات عديدة على صعيد أجهزة ديناميكيات الهواء في الناحية الأمامية للتحكم في قوة التوربو المزدوج الفائقة، ولذا تبدو مختلفة كليًا في الخارج عن 917 الأصلية.

Alfa Romeo 6C1750 GT (1931)

منذ بداية عشرينيات القرن الماضي، قدّم فيتوريو جانو العديد من النتائج الممتازة في سباقات بسيارات مثل Alfa Romeo P2. كانت السيارة المدمجة التالية التي عمل عليها هي 6C1500 التي ظهرت أول مرة في عرض ميلان عام 1925. لكن هذه السيارة المعروضة في Pebble Beach هي النسخة ذات 1750CC و 55 وقة حصان المعروفة بتقدمها وتطورها. تتميز بهيكل سيارات التنقل الجاهزة للمنافسة في Mille Miglia وتختلف شكلًا عن Flying Star الجميلة المفتوحة.

من حيث المواصفات، صُنع غطاء المحرك الخحلفي باستخدام أسلوب ويمان الذي يتضمن الألياف الصناعية المضادة للماء للهيكل. كانت هذه كذلك بداية أسلوب Superleggera الذي سيصبح من براءات اختراع سيارات التنقل.

يكون المبرّد بشكل عمودي بدلًا من أفقي ومعها مصباح يادة إضافي ويتم أحيانًا إزالة الزجاج الخلفي لتخفيف الوزن، مما يجعلها تبدو سيارة أكثر جدية. لم تُلمس هذه السيارة منذ زمن طويل وهي في حالة ممتازة.

المساعدة في وصف السيارات: هيديو كوداما
التصوير: جون هيتير